روسيا تتهم أوكرانيا باستهداف محطة زابوريجيا النووية

0

ولم تشر الوكالة في تقريرها إلى أي مصدر أو مسؤول.

وذكرت الوكالة أن قوات الأمن الروسية توصلت إلى استنتاجها من خلال تحليل مسار رحلة الطائرة المسيرة التي أسقطتها.

ووزعت صورة للطائرة المسيرة التي تقول إنها استُخدمت في الهجوم، وهي رباعية المراوح.

ومنذ عدة أشهر، تتبادل أوكرانيا وروسيا الاتهامات بقصف المحطة، فيما تحاول وكالة الطاقة الذرية إنشاء آلية أمان لمنع وقوع حوادث.

وكانت روسيا قد سيطرت على محطة زابوريجيا النووية، وهي أكبر منشأة نووية في أوروبا، في الأيام الأولى من بدء العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا، العام الماضي.

وتقول موسكو إن المحطة ستُوصل في النهاية بشبكة الكهرباء الروسية.

 محطة زابوريجيا النووية

  • تقع المحطة على حافة مدينة إنرغودار جنوب شرق أوكرانيا.
  • تم تصميم المحطة منذ زمن الاتحاد السوفياتي السابق وبدأ العمل في تشييدها عام 1980.
  • تحتوي المحطة على 6 مفاعلات تسمى مفاعلات “القدرة المائية-المائية في.في.إي.آر-1000 في-320”.
  • يتم تبريد المفاعلات بالماء وتهدئة نيوتروناتها أيضا بالماء، وتعمل باليورانيوم 235 الذي يقدر نصف عمره بأكثر من 700 مليون سنة.
  • تم توصيل مفاعلها السادس بالشبكة في عام 1995.
  • هي الأكبر في أوروبا وواحدة من أكبر 10 محطات طاقة في العالم.
  • تمتلك كل وحدة من وحدات زابوريجيا الست سعة صافية تبلغ 950 ميغاواط كهربائية، أو ما مجموعه 5.7 غيغاواط كهربائية تغطي 20 بالمئة من استهلاك أوكرانيا للكهرباء.

شاركها.

اترك تعليقاً