جون كيري يصل إلى الصين لاستئناف الحوار المناخي

0

وسيشارك جون كيري في محادثات ثنائية مع نظيره الصيني شيه تشن هوا في بكين، خلال الفترة من 16 إلى 19 يوليو.

وستركز المباحثات على قضايا من بينها خفض انبعاثات غاز الميثان والحد من استخدام الفحم وإزالة الغابات، ودعم الدول الفقيرة للتعامل مع تغير المناخ، بحسب رويترز.

ويزور المسؤول الأميركي الصين للمرة الثالثة منذ توليه منصبه، ويصل إلى بكين في وقت بدأ يظهر تأثير تغير المناخ ويترافق مع موجات حر في أجزاء كثيرة من العالم، وفقا لفرانس برس.

الصين ليست استثناء وعاصمتها تشهد درجات حرارة تقارب 40 درجة مئوية منذ أسابيع

يشار إلى أنه في الأشهر الأخيرة، تتوالى الزيارات الأميركية إلى الصين، إذ زارها وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن في يونيو قبل زيارة وزيرة الخزانة جانيت يلين أوائل يوليو.

 وأول قوتين عالميتين هما الملوثان الرئيسيان للكوكب.

ولم يُجر البلدان محادثات بشأن المناخ منذ نحو عام، ففي أغسطس الماضي، علّقت بكين المناقشات حول هذا الموضوع احتجاجا على زيارة لتايوان أجرتها رئيسة مجلس النواب الأميركي آنذاك نانسي بيلوسي.

ويبدو أن الأجواء مواتية لاستئناف النقاشات بعد أشهر من التوتر.

ويتمتع وزير الخارجية السابق جون كيري بعلاقة ودية إلى حد ما وغير منقطعة مع الصين. وهو يشغل حاليا منصبا مهما لأن إدارة بايدن تعتبر أن المناخ هو أحد المجالات التي يمكن أن تتعاون فيها القوتان المتنافستان بشدة.

ويطمح كيري في “الدخول بحوار مع الصين حول قضية مكافحة أزمة المناخ” حسبما ذكرت الخارجية الأميركية.

شاركها.

اترك تعليقاً