بعد أسابيع من انطلاقه.. أوكرانيا تكشف هدف هجومها المضاد

0

وقال مسؤول كبير في الرئاسة الأوكرانية، الجمعة، إن العمليات الهجومية التي تشنها كييف ضد القوات الروسية “تهدف إلى إعادة تشكيل ساحة المعركة”.

وقال ميخايلو بودولياك مستشار الرئيس الأوكراني إن “الجيش يواصل هجماته في عدد من المناطق”، رغم أن روسيا تصف هجوم كييف المضاد، الذي يعتقد أنه بدأ مطلع الشهر الجاري، بأنه “فاشل وعلى وشك التوقف”.

وكتب بودولياك على “تويتر”، يقول: “الهجوم المضاد ليس موسما جديدا لمسلسل على نتفلكس، ولا داعي لتوقع الإثارة وشراء الفشار”.

وأضاف: “العمليات الهجومية للقوات المسلحة الأوكرانية مستمرة في عدد من المناطق. عمليات التشكيل جارية لتهيئة ساحة المعركة”.

وأعلنت أوكرانيا أنها استعادت 8 قرى في الجنوب خلال الأسبوعين الماضيين، ورغم أن التقدم محدود، فإنه يعد الأكبر لقواتها منذ نوفمبر مع توغلها في مناطق ملغومة وشديدة التحصين تسيطر عليها روسيا.

وذكر بودولياك أن “الوقت الذي احتاجته أوكرانيا لإقناع شركائها الغربيين بتوفير الأسلحة اللازمة، منح الجيش الروسي فرصة للتحصن وتعزيز خطوط دفاعه”.

وتابع: “اختراق الجبهة الروسية اليوم يتطلب نهجا متوازنا. حياة الجندي هي أهم قيمة لدى أوكرانيا اليوم”.

والأربعاء قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن موسكو تلمس “هدوءا مؤكدا” في هجوم أوكرانيا المضاد، وإن كييف تكبدت خسائر فادحة، بينما تقول أوكرانيا إنها ألحقت خسائر فادحة بالقوات الروسية.

شاركها.

اترك تعليقاً