النجم الإنجليزي ديلي آلي يكشف “طفولته السوداء”

0

وقال آلي، وهو لاعب دولي سابق، في مقابلة مع غاري نيفيل في برنامج (ذا أوفرلاب) إنه أمضى 6 أسابيع مؤخرا في مركز إعادة تأهيل نتيجة إدمان الحبوب المنومة.

وانضم آلي إلى إيفرتون في فبراير من العام الماضي بعقد يمتد لعامين ونصف على أمل دفع مسيرته بعد سبع سنوات أمضاها في توتنهام هوتسبير.

وانتقل إلى بشيكتاش التركي على سبيل الإعارة موسم 2022-2023 وخرج من مركز إعادة التأهيل الشهر الماضي.

وقال اللاعب البالغ عمره 27 عاما: “لقد استمر الأمر لوقت طويل دون أن أدري، كنت أتعاطى (الحبوب المنومة) لتخدير مشاعري، لم أكن أدري أنني أتعاطاها لهذا السبب”.

وأضاف “أفرطت في تعاطي الحبوب كثيرا. ساءت الأمور بشدة في مرحلة ما ولم أدرك مدى سوء الوضع لكنني لم أتعامل مع المشكلة الأساسية، الصدمات النفسية التي تعرضت لها في صغري المشاعر التي أصابتني والتي حاولت التعامل معها بنفسي. لم أكن على سجيتي لبضع سنوات”.

وولد آلي، الذي كان ضمن تشكيلة إنجلترا التي وصلت لقبل نهائي كأس العالم 2018، في ميلتون كينز بوسط إنجلترا لأب نيجيري وأم إنجليزية. ورحل والده بعد فترة وجيزة من مولده.

وأمضى عامين في نيجيريا برفقة والده في صغره قبل أن يعود إلى إنجلترا. وفي سن 13، تبناه آلان وسالي هيكفورد.

وفي المقابلة، بدا عليه التأثر أثناء حديثه عن طفولته المضطربة. وقال إنه تعرض للاستغلال الجنسي على يد أحد أصدقاء والدته عندما كان في السادسة من عمره وأنه دخل عالم المخدرات وهو في سن الثامنة.

وقال: “في سن السادسة، تعرضت للتحرش. وأرسلوني إلى أفريقيا لأتعلم الانضباط. بعدها، أعادوني. بدأت التدخين في سن السابعة. دخلت عالم المخدرات في سن الثامنة. في سن 11 قام شخص من المجمع السكني المجاور بتعليقي في الجسر. في سن 12، جاء التبني ثم تبنتني أسرة رائعة”.

شاركها.

اترك تعليقاً