القتلى 37.. انتشال 9 جثث من نفق غمرته فيضانات كوريا الجنوبية

0

وبذلك يرتفع عدد قتلى الفيضانات في كوريا الجنوبية إلى 37 شخصا، فيما تم إجلاء الآلاف منذ بدء هطول الأمطار الغزيرة في مناطق وسط كوريا الجنوبية في التاسع من يوليو.

وقام ما يقرب من 900 منقذ، بينهم غواصون، بالبحث في النفق الكائن في وسط مدينة تشيونغجو، حيث غمرت السيول المركبات ومن بينها حافلة مساء السبت، حسبما قال سيو جيونغ إيل، رئيس دائرة الإطفاء في مؤتمر صحفي.

أشارت تقديرات مسؤولي الإطفاء أن النفق امتلأ بالماء في أقل من دقيقتين أو 3 دقائق، وفقا للأسوشيتد برس.

وأظهرت الصور والمقاطع المصورة من مكان الحادث عمال الإنقاذ وهم يضربون طوقا حول المكان ويضخون المياه الداكنة من النفق بينما يستخدم الغواصون القوارب المطاطية للتنقل داخل المنطقة وخارجها.

وقال يانع تشان-مو، المسؤول في إدارة إطفاء بمقاطعة تشونغتشينغ شمالي البلاد، إن الأمر قد يستغرق عدة ساعات لسحب كل المياه من النفق، والذي لا يزال ممتلئ بما بين 4 إلى 5 أمتار من الطين، وغير ذلك من الحطام.

 أضاف يانغ أن العمال يتقدمون ببطء لمنع انجراف أي من الضحايا أو الناجين في المياه.

قال سيو إن فرق الطوارئ أنقذت 9 أشخاص من النفق، ويعتقد أن 10 خرين لا يزالون مفقودين بناء على تقارير من عائلات، لكن العدد الدقيق للعالقين في المركبات لا يزال غير واضح.

هطلت أمطار بأكثر من 60 سنتيمترا في بلدتي غونجو وتشيونغ يانغ بمقاطعة تشنغتشونغ الجنوبية منذ التاسع من يوليو.

استقبلت مدينة تشيونغجو، حيث يقع النفق، أكثر من 54 سنتيمترا من الأمطار خلال نفس الفترة.

 وقالت دائرة الأرصاد الجوية الكورية إن الأجزاء الوسطى والجنوبية من البلاد لا يزال بإمكانها استقبال ما يصل إلى 30 سنتيمترا من الأمطار الإضافية حتى يوم الثلاثاء.

تم إجلاء أكثر من 8850 شخصا وانقطعت الكهرباء عن 27260 أسرة في الأيام القليلة الماضية.

وقالت وزارة الداخلية والسلامة إن الأمطار أضرت أو دمرت ما يقرب من 50 طريقا وأكثر من 100 منزل. وعولج ما لا يقل عن 35 شخصا من إصابات.

شاركها.

اترك تعليقاً