أرادت تجميل أسنانها بـ”الفينير”.. النتيجة كانت “جلد الفيل”

0

ولجأت ليندساي إلى تركيب القشور التجميلية المعروفة بـ”الفينير” للحصول على أسنان وابتسامة جميلة لكن النتيجة كانت إصابتها بتحسس الجلد الشديد.

وقالت الشابة الثلاثينية: “بدأ الأمر بحكة تشبه حمى القش واحمرار في العيون وجفاف الشفاه والجلد، وسرعان ما انتشر ذلك في جميع أنحاء الجسد، مما أدى إلى إصابتي بقروح مؤلمة ليصبح جلدي كجلد الفيل”.

ونتيجة لرد الفعل التحسسي المنهك، أصيبت الشابة بالاكتئاب ولم يتمكن أي طبيب من مساعدتها.

ومع الوقت بدأت حساسية ليلي تؤثر على جهازها المناعي، وشعرت بالدوخة وطنين الأذنين وبقع سوداء في الرؤية وكشف فحص الدم أن الالتهاب كان داخل جسدها، وليس على جلدها.

ثم أدركت أن رد الفعل التحسسي بدأ بعد أسبوعين من تركيب القشرة التجميلية على الأسنان، فأخبرت أطباءها لكنهم صدموا من أن يكون ذلك سببا حقيقيا.

قرر طبيب أسنانها إزالة القشرة لتشعر بعدها بالتحسن التدريجي حتى تخلصت من علامات الحساسية بشكل كامل خلال شهر.

شاركها.

اترك تعليقاً